مقارنة بين سامسونج جالاكسي نوت 9 ونوت 8 - لغة العصر
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة               رئيس التحرير: نبيل الطاروطي

مقارنة بين سامسونج جالاكسي نوت 9 ونوت 8


  

مقارنة بين سامسونج جالاكسي نوت 9 ونوت 8

أصبح مستخدمي الهواتف الذكية يحققون أقصى استفادة من هواتفهم، حيث يبحثون دائمًا على أحدث الإصدارات التي تمتلك الميزات الأقوى والأحدث، وهذا يعني أنهم على استعداد دائمًا لترقية هواتفهم على أساس توافر ميزة جديدة أو أكثر في الإصدار الأحدث، وقد أصدرت شركة سامسونج هاتفها المنتظر جالاكسي نوت 9 – Samsung Galaxy Note9 بعد أقل من عام من طرح جالاكسي نوت 8 في الأسواق، ولكن ذلك لن يمنع مالكي جالاكسي نوت 8 من إلقاء نظرة على الهاتف الجديد والنظر في دفع ما لا يقل عن 1000 دولار للحصول عليه لذلك نقدم لك اليوم أبرز الاختلافات، وأهم الأسباب التي تدفعك للترقية من جالاكسي نوت 8 إلى جالاكسي نوت 9.

أولًا: إليك أهم الأسباب التي تدفعك للترقية من جالاكسي نوت 8 إلى جالاكسي نوت 9:
من السهل رؤية أوجه التشابه بين الهاتفين حيث أنهم متشابهان لحد كبير من حيث مواصفات الهاردوير والبرامج والإمكانات، ولكن تكمن أبرز الاختلافات في التالي:

1- من حيث حجم البطارية: فقد طورت سامسونج بطارية هاتف نوت 9 لتصبح سعتها 4000 ميلي أمبير/ الساعة وهذه السعة أكبر بنسبة 21% من نوت 8، وتدوم حوالي يوم ونصف من الاستعمال، لذلك إذا كانت لديك مشكلات في عمر بطارية نوت 8، فسيكون هاتف نوت 9 هو البديل الأمثل.

2- من حيث مساحة التخزين الداخلية: يأتي جالاكسي نوت 9 بمساحة تخزين داخلية 128 جيجابايت أو 512 جيجابايت مع إمكانية زيادة المساحة التخزينية عبر بطاقة الذاكرة الخارجية microSD حتى 512 جيجابايت، أي أن المساحة التخزينية للهاتف ستصل إلى 1 تيرابايت.

بينما يأتي جالاكسي نوت 8 بمساحة تخزين داخلية 64 أو 128 أو 256 جيجابايت، مع إمكانية زيادة المساحة التخزينية أيضا من خلال بطاقات الذاكرة الخارجية microSD حتى 400 جيجابايت.

3- من حيث ذاكراة الوصول العشوائي RAM: يأتي جالاكسي نوت 9 بذاكرة وصول عشوائي بسعة 6 أو 8 جيجابايت، فيما يأتي جالاكسي نوت 8 بأقصي سعة وهي 6 جيجابايت.

4- من حيث قلم S Pen الإلكتروني: يتميز هاتف جالاكسي نوت 9 بحصول القلم S Pen على الكثير من التحسينات التكنولوجية، تعتبر واحدة من أهم المزايا الفارقة بين نوت 9 ونوت 8 هي إضافة الاتصال اللاسلكي، فلم يتغير قلم S Pen من حيث الكتابة والرسم، ولكن الآن يمكن استخدامه لأكثر من ذلك، حيث يمكنه تشغيل التطبيقات والتحكم فيها عن بُعد، من الكاميرا والمعرض إلى Powerpoint ومشغلات الموسيقى. إذا كنت ممن يستخدمون قلم S Pen كثيرًا لابد أن هذه الميزة ستكون لها الأولوية الكبرى لديك.

5- من حيث الكاميرا: تحسنت كاميرا نوت 9 الخلفية المزدوجة ولكنها أصبحت تتشابه تقريبًا من حيث المواصفات مع كاميرا هاتف جالاكسي إس 9 بلس، وهذا يعني أنك ستحصل على أداء أفضل للضوء الخافت مقارنةً بنوت 8، لكن باقي التجربة متشابهة تقريبًا. يمكن لنوت 8 أن يتطابق بسهولة مع نوت 9 من حيث الكاميرا الأمامية، وضوء النهار، والوضع عمودي portrait mode، لذلك لن يكون قرار الترقية معتمد على الكاميرا فقط.

ولعل أهم ما يتميز به هاتف جالاكسي نوت 9 هو وضع مستشعر بصمة الإصبع الذي أصبح أفضل بكثير ويسهل الوصول إليه واستخدامه، حيث لا يتضمن الهاتف مستشعر بصمة الإصبع بجوار الكاميرا الخلفية، بل يتواجد المستشعر تحت الكاميرا المزدوجة مما يسهل استخدامه.

ثانيًا: أهم أسباب التي تجعلك تتمسك بهاتف جالاكسي نوت 8:
1- من حيث المواصفات: من المهم أن تضع في اعتبارك عندما تنظر إلى هاتف جالاكسي نوت 9 الجديد وتبدأ في إقناع نفسك بأنك تحتاج إلى هاتف جديد، أنه لا يزال هاتف جالاكسي نوت 8 جهازًا رائعًا، ولديه مواصفات جيدة لا تزال مميزة مقارنة بمنافسيه – مع ذاكرة وصول عشوائي بسعة 6 جيجابايت تتطابق مع الطراز الأساسي لجالاكسي نوت 9، مع معالج سنابدراجون 835 قوي للغاية، بالإضافة إلى تطابق الشاشة تقريبًا مع نوت 9 حيث لا فرق بين السطوع أو الألوان أو الدقة.

2- من حيث التصميم: لا يوجد هناك فرق بين الهاتفين فقد أضاف الإطار المعدني لنوت 9 حوافًا جديدة ونهايات مختلفة قليلاً، ولكن لا يوجد هنا شيء يُحدث فرقًا في جودة التجربة. مع وجود بقية الميزات كما هي مثل ميزة مقاومة الماء والغبار بمعدل IP68، وسرعة الشحن، وقوة الزجاج ، والأزرار وبيئة العمل. بالتأكيد نوت 9 له مكبرات صوت مزدوجة … ولكنها ليست جيدة بما يكفي لاتخاذ قرار الترقية.

3- بالنسبة لنظام التشغيل: يعمل كل من الهاتفين بنفس الإصدار من نظام التشغيل أندرويد، في حين يتميز Samsung Experience 9.5 في نوت 9 ببعض التغييرات البصرية، والميزات الجديدة القليلة لدعم S Pen وتجربة DeX بدون قيود ولكن تذكر أن العديد من هذه الميزات يجب أن تصل إلى نوت 8 في تحديث نظام التشغيل التالي.

هل يجب عليك الترقية؟
أظهرت الطريقة التي تقوم بها سامسونج بتحديث هواتفها عامًا بعد عام أنها لا تستهدف الأشخاص الذين يقومون بالترقية على مدار 12 شهرًا، فعندما تنظر إلى هاتف جالاكسي نوت 9 من الصعب القول أنه يستحق إنفاق 1000 دولار إذا كانت تَملك بالفعل هاتف نوت 8 في يدك، – نعم إنه  يحتوي على بطارية أكبر بكثير، وميزات جديدة في قلم S Pen، وكاميرات محسنة وخيار تخزين بسعة 512 جيجا بايت – ولكن هذه عناصر هامشية للغاية فمع تحسينات هامشية في نوت 8 ستجد نفسك قد حصلت عليها.

أى تى نبوز

عن الكاتب

شارك

مقارنة بين سامسونج جالاكسي نوت 9 ونوت 8

التعليق

  • تعرف على

    أفضل موسوعة عربية فى مجال التقنيات المعلوماتية في مصر والعالم العربي، وتقوم بنشر المعرفة المتكاملة والمستحدثة بكافة صورها حاليآ ومستقبلآ.

  • تابعنا على الفيس بوك

© 2014 جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الاهرام