تكنولوجيا القصة الرقمية الهادفة الحل لغرس القيم فى الأطفال - لغة العصر
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة               رئيس التحرير: نبيل الطاروطي

تكنولوجيا القصة الرقمية الهادفة الحل لغرس القيم فى الأطفال


  

تكنولوجيا القصة الرقمية الهادفة الحل لغرس القيم فى الأطفال

إن استخدام استراتيجية القصص في التعليم ليست جديدة، فهي أسلوب رباني حيث احتوى القرآن الكريم على العديد من القصص، بل إن هنالك سورة من سور القرآن تسمى بسورة القَصص. وتعد القصة الرقْمِيّة واحدة من الأدوات الجديدة، والتي أصبحت متاحة للاستخدام في الفصول الدراسية، كما أنها أحد منتجات الوسائط المتعددة التي تتكون من الشرائح، والصور، والفيديو، والخلفيات الموسيقية، أو الصوت، والتعليق الصوتي.

أنواع القصص الرقْمِيّة:
توجد عدة أنواع للقصص الرقْمِيّة، هي: التعليمية، والإقناعية، والعاكسة، والشخصية: التي تَحتوي على سرد لأحداث مهمة في حياة الشخص، وأن عرضها يمكن أن يسهم في التأثير على حياة أشخاص آخرين، والموجهة: التي تُصمم لتعليم أو إكساب الآخرين مفاهيم معينة، أو تدريبهم على ممارسة سلوكيات معيّنة، والتاريخية: التي تعرض الأحداثَ المثيرةَ والتي تُساعدُنا على فهم أحداث الماضي، والوصفية: التي تعرض وصفاً للظاهرات، والقضايا والمشكلات من حيث المكان، والزمان، والمكونات والمراحل الإجرائية التي تمرّ بها.
ولعل القصص الرقمية من أجمل الاستراتيجيات المعتمدة على التقنية والتي تضفي طابع المتعة، ويمكن للمعلم من خلالها تحقيق الأهداف المنشودة، فبدخول التقنية في التعليم تطورت القصص من قصص شفهية أو ورقية إلى قصص رقمية، تحتوي على الصوت والصورة التابثة و المتحركة، وهذا ما جعل للقصص الرقمية دوراَ فعالاً في العملية التعليمية ومن هنا يمكن استخدام تكنولوجيا القصص المصورة والرسوم الكرتونية كوسائل تعليمية يفضلها الطلاب كثيرا خصوصا عندما يتعلق الأمر بتعلم اللغات و قراءة القصص و التعرف على أحداث و شخصيات تاريخية.. ويمكن للمدرس الاعتماد عليها أيضا لإثارة انتباه طلابه وتشويقهم إلى محتوى الدرس.
     ولذا تساعد القصة في نمو الطالب، فهي تشبع فضوله، وتغذي حواسه، وتفتح له أفاق المعرفة، وتنمي خياله، وتشبع حبه للتخيل، مما يوسع مداركه. بالإضافة إلى غرس القيم والاتجاهات المرغوبة، وتشكيل هُوية الطالب العقائدية والقومية والثقافية، وتنمية لغته: استماعًا، وتحدثاً، وقراءة، وكتابة، وزيارة ثروته اللغوية، كما تتيح القصص الرقْمِيّة  للطلاب التعبير عن أنفسهم، ليس فقط بكلماتهم الخاصة ولكن -أيضًا - بأصواتهم، وتعزيز الشعور الفردي والأفكار الإبداعية لكل منهم. وفي نفس الوقت حكي القصص الرقْمِيّة  تتيح للطلاب فرصة المرور بخيرة التمثيل الذاتي لحكي قصة تجسد أو تسلط الضوء على خصائص أو أحداث محددة تُعد جزءًا أساسياًّ في تشكيل هويتهم خلال المراحل الدراسية.
    ويعد كين بيرنز Ken Burns  أول مَن قدَّم فكرة القصص الرقْمِيّة، وذلك عند حكي قصص الحروب الأهلية التي حدثت في عام 1861م ، وقد استخدم في هذا: السرد، الصور الأرشيفية، وبعض لقطات السينما الحديثة، والموسيقى؛ لتجسيد ذلك الحدث المأساوي في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.
إن عملية الجمع المنظم بين القصص التقليدية وتوظيف التكنولوجيا الرقْمِيّة، أو بين السرد الشفهي والمحتوى الرقمي، الذي يشمل: الصوت، والصورة، والفيديو، وهذا يعني أن أي شخص مع الكمبيوتر بإمكانه أن يحكي قصة، وأن ينتجها في شكل فيديو قصير، وأن ينشرها عبر الإنترنت، أو عبر إسطوانات CD أو DVD.
كما يٌقصد القصص الرقْمِيّة : بأنها شكل قصير من الوسائط الرقْمِيّة  التي تتيح للناس - وبشكل يومي - الفرصة لتبادل الخبرات المتضمنة في بعض جوانب قصص حياتهم.
تعتبر هذه الأدوات وسيلة تعليمية مفيدة يتعلم الطلاب من خلالها تنظيم الحوارات و الصور لإنشاء قصص مصورة هادفة ومتميزة بكل سهولة.
– تزويد المستخدمين بمجموعة متنوعة من الأدوات لتحرير الرسوم.
– إنشاء رسوم متحركة، سواء كانت كوميدية أم لا. – سهولة الاستخدام. – إمكانية العمل على الصور المستوردة أو أخذ أخرى بواسطة كاميرا الهاتف.

كيفية تصميم وانتاج القصة الرقْمِيّة
أولا:  تحديد موضوع وهدف ومحتوى القصة. تحديد الهدف التعليمي، والعنوان، والمحتوى الذي تدور حوله القصة.
ثانيا:  تحديد الغرض من القصة ( ثقافي، تعليمي)، الفئة المستفيدة من القصة، النقطة المحورية التي تدور حولها القصة؟ الشخصيات والأحداث والظاهرات المتضمنة في القصة ، قضايا مرتبطة بموضوع القصة.
ثالثا:  جمع الصور اللازمة للقصة وتشمل: الصور، أو الرسوم، أو الخرائط، أو المخططات البيانية، وجمع مصادر سمعية مثل: الموسيقى، والأغاني، والمؤثرات الصوتية، وجمع محتوى معلوماتي من شبكة الإنترنت، وملفات ميكروسوفت ورد، والعروض التقديمية، ثم تصنيف هذه المكونات حسب مراحل القصة.
رابعا:  اختيار الأصوات التي يُرغَب في استخدامها في القصة الرقْمِيّة ، واختيار المعلومات النصية التي يُرغَب في استخدامها في القصة الرقْمِيّة، واستيراد الصور والمواد السمعية داخل البرنامج المناسب لإنتاج القصة الرقْمِيّة،  ثم ترتيب الصور، والرسوم، والخرائط، والتسجيلات الصوتية، حسب تسلسل سرد القصة.
خامسا:  ترتيب جلسة لعرض القصص الرقْمِيّة بهدف تقويمها وتطويرها وجمع التغذية الراجعة عن كيف يمكن تحسين القص.

برمجيات إعداد القصة الرقْمِيّة :
    هناك عدد من البرمجيات المتخصصة في تصميم القصص الرقْمِيّة وتطويرها، ومن أفضل الأدوات المتاحة على  شبكة الإنترنت و التي ستمكنك من إنشاء رسوم كاريكاتورية أو كرتونية أو قصص مصورة خاصة بك، وفيما يلي أهم هذه البرمجيات ووصف لكيفية الحصول عليها، والمتطلبات والمكونات اللازمة لاستخدامها في تصميم القصص الرقْمِيّة وتطويرها في التعليم والتعلم:
 
(1) برنامج  PhotoStory3: يُستخدم تحت بيئة الوندوز فقط، ويتم الحصول عليه مجاناً من موقع الشركة على الإنترنت، وهو  يُعد برنامجاً مثالياً للمتعلمين في كافة المراحل الدراسية لتصميم القصصِ الرقْمِيّة مِنْ الصور والرسوم وتطويرها، ويتميز بإمكانية إضافة نصوص ومؤثرات للحركة وخلفيات موسيقية جاهزة، أو إنشائها من داخل البرنامج نفسه، كما يتميز بإمكانية إضافة تعليق صوتي لصاحب القصة، مع إمكانية خفض الصوت ورفعه وفق متطلبات السرد القصصي.
(2) برنامج Windows® Movie Maker: يُستخدم تحت بيئة الوندوز فقط، ويتم الحصول عليه مجانا من موقع شركة ميكروسوفت على الإنترنت، وهو يُعد برنامجاً مثالياً لجميع المراحل الدراسية لتصميم القصصِ الرقْمِيّة من الصور الثابتة واللقطات المتحركة وتطويرها، غير أنه لا يُتيح إضافة التعليق الصوتي لصاحب القصة من داخل البرنامج، ولا يتيح إنشاء خلفيات موسيقية للقصة، كما أن مؤثرات الحركة به أقل من PhotoStory3 .
(3) برنامج أبل أي موفي  Apple iMovie™: يُستخدم تحت بيئة نظام التشغيل أبل ماكنتوش فقط، ويتم الحصول عليه مجاناً، وهو أيضا يُعد برنامجاً مثالياً لأطفالِ المدرسة الابتدائيةِ، والمراحل الدراسية الأخرى لتصميم القصصِ الرقْمِيّة وتطويرها، ونظراً لأن معظم المدارس تستخدم نظم تشغيل الوdندوز، الأمر الذي يُمكن المعلمين والطلاب من استخدامه في تصميم قصصهم الرقْمِيّة وتطويرها.
(4) برنامج Adobe® Premiere®: يُستخدم تحت بيئة نظام التشغيل وندوز، وبيئة نظام التشغيل أبل ماكنتوش، غير أن استخدامه يتطلب مهارات في مستوى المحترفين، الأمر قد يصعب استخدامه مع المعلمين والطلاب في المراحل الدراسية المختلفة.
(5) برنامج PowerPoint®: تُستخدم تحت بيئة وندوز، وبيئة أبل ماكنتوش، وتتيح تصميم القصص الرقْمِيّة من الصور والرسوم الثابتة، واللقطات المتحركة وتطويرها، غير أنها لا تُتيح إمكانية نشر القصص الرقْمِيّة المنتجة به في صيغة ملفات الفيديو wmv أو غيرها، وتُبقيها على حالها في صيغة ملفات عروض تقديمية ppt.
‏(6)Witty Comics أداة تسمح لك بإنشاء قصص مصورة باستخدام شخصيات جاهزة و خلفيات مرسومة مسبقا.
‏(7) Comic Creator خدمة يقدمها موقع the popular Read Write Think الشهير. ما على المدرس أو الطالب إلا إنجاز المدخلات لكي يقوم هو بإنشاء الرسوم الكرتونية عبر مكتبة غنية بالخلفيات و الشخصيات مع إمكانية الطبع عند الإنتهاء.
‏(8) - Pixton أداة رائعة يمكن للطلاب استخدامها لإنشاء القصص المصورة و الكرتونية المرسومة بالتعاون مع المعلم في وقت متزامن. يمنح الموقع 30 يوما للتجريب المجاني.
‏(9) Make Belief Comics توفر شخصيات و أدوات مختلفة و خلفيات جاهزة ستمكنك من إبداع القصة الكرتونية الخاصة بك و مشاركتها مع الآخرين.
‏(10)  Strip Generator  تسمح لك بإنجاز القصص المصورة بطريقة سهلة، باستخدام شخصيات و كائنات توفرها المكتبة الخاصة بالموقع.
‏(11) - Chogger تمكنك من رسم كاريكاتيرات خاصة بك باستعمال الصور الخاصة و الموجودة على جهازك، مع إمكانية الرسم بالأدوات المتاحة على الموقع.
    وأخيرا فإن القصة بصفة عامة تلعب دوراً كبيراً في التفكير السليم للطالب، فهي تتيح له فرصة للتفكير والتـأمل الذاتي في الكلام، وتزوده بالمعلومات والمعارف التي تضاف إلى خبراته، وذلك لما في القصص من عناصر التشويق والجذب، الأمر الذي ييسر فهم الكثير من الحقائق العلمية التي ترويها القصة.  وبذلك يمكن للمعلم أن يحقق دمج التقنية في التعليم، وخلق بيئة تعلمية فاعلة، تعزز النمو العقلي للمتعلم، وتزيد من خبراته ومعلوماته بأسلوب ممتع وشيق. ومن هذا المقال أدعو المعلمين والمعلمات إلى خوض التجربة لإنتاج القصص الرقمية، حيث أن هذه التجربة ستضيف لهم العديد من الخبرات، وتمكنهم من رفع المستوى التقني لديهم.

أمثلة لقصص رقمية  عملية لاستخدام الـ Storyboard   في كتابة القصة :
‏  https://www.youtube.com/watch?v=VbzqADTPPAc(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=JfcJs7ZnU88(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=eduV_U-grcQ(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=NqD8xyXc1QI(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=ynE7iJi3oMs(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=_y59Th0N018(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=-xDgjSw459w(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=-7zgTUVptFE(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=5ABA1dyG3jA(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=QQvJgtjMgF4(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=PTirRjqVphY(link is external)
‏https://www.youtube.com/watch?v=sYGNc-jDT2I

امثلة عن عمل الطلاب
‏https://www.youtube.com/watch?v=Tx5K5S0vDUo

المراجع
 عبد الباسط، حسين محمد (2016)، مواقف عملية لاستخدام حكي القصص الرقمية في تدريس المقررات الدراسية، مجلة التعليم الإلكتروني1/ أبريل /2016م
    •    أبو مغنم، كرامي بدوي (2013).” فاعلية القصص الرقمية التشاركية في تدريس الدراسات الاجتماعية في التحصيل وتنمية القيم الأخلاقية لدى تلاميذ المرحلة الإعدادية.” مجلة الثقافة والتنمية، العدد (75)، السنة الرابعة عشر، 93- 180.
‏    •    http://digitalstorytelling.coe.uh.edu/page.cfm?id=27&cid=27&sublinkid=31
‏https://www.youtube.com/watch?v=HRbuJtYBly8&feature=youtu.be(link is external)

عن الكاتب

كلمات البحث:
د. صفاء سيد

رابط دائم:
شارك

تكنولوجيا القصة الرقمية الهادفة الحل لغرس القيم فى الأطفال

التعليق

  • تعرف على

    أفضل موسوعة عربية فى مجال التقنيات المعلوماتية في مصر والعالم العربي، وتقوم بنشر المعرفة المتكاملة والمستحدثة بكافة صورها حاليآ ومستقبلآ.

  • تابعنا على الفيس بوك

© 2014 جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الاهرام