جوجل تطلب المساعدة فى الترجمة من اجل اللاجئيين - لغة العصر

جوجل تطلب المساعدة فى الترجمة من اجل اللاجئيين


  

جوجل تطلب المساعدة فى الترجمة من اجل اللاجئيين

جوجل تطلب المساعدة فى الترجمة من اجل اللاجئيين

تطلب جوجل المساعدة من الاشخاص , الذين يتحدثون باللغة العربية . حيث يجب عليهم الاشتراك مع منظمة جوجل تحسين خدمة الترجمة , التى يستخدمها الكثير من اللاجئيين .

يصبح التواصل بين المنظمات الاغاثة و اللاجئيين اسهل بمساعدة برامج الترجمة على الانترنت . تدعو جوجل الاشخاص من العالم كله حاليا للمساعدة بخبراتهم و ثروتهم اللغوية لتحسين برامج الترجمة . كما جاء فى المدونة " اذا كنت تتحدث اللغة العربية او الفارسية او الالمانية , فانك تستطيع ان تحسن من ترجمة جوجل من اجل اللاجئيين " .

اثبتت ترجمة جوجل فى الشهور الاخيرة انها اداة مهمة للتواصل بين اللاجئيين . الكثير من اللاجئيين و المساعدين فى المنظمات اعتمدوا على هذا التطبيق حيث تضاعف استخدامه الى 5 اضعاف فى هذة السنة فى الترجمة من اللغة العربية بالمانيا طبقا لجوجل .

تطبيق جديد

يجب تطبيق تقديم تطبيق اخر للمساهمة فى المانيا . بمساعدة اعمال الترجمة الالية يجب ان يخدم تطبيق ماسنجر المجانى "speakfree " فى الوساطة بين منظمات الاغاثة و طالبى اللجوء . قالت المتحدثة ان " اللاجئيين يستطيعون قراءة الاخبار بلغتهم و التعليق عليها عن طريق المنظمات حيث تقدم النص بلغة الالمانية و العكس صحيح " . يعرض التطبيق لغات مختلفة مثل الانجليزية و الروسية و العربية و الدارية و الاوردية .دعى المديرPeter Muehlberger باستخدام تطبيق "Speakfree " . بهذا التطبيق تستطيع الناس المجهولة الاتصال بالبيئة المحيطة و التسجيل مجانى .

البرمجة من اجل اللاجئيين

يريد الكثير من المبرمجين المساعدة فى تطوير تطبيقات الهاتف الذكى للاجئيين عند وصولهم . يجب تشكيل بعض التطبيقات عن طريق "Refugee Hackathon " فى برلين فى نهاية الاسبوع يوم 24 و 25 اكتوبر . تم الاخذ بهذا الفكرة ايضا فى فيينا عن طريق "Refugee Hack Vienna "  . يجب ان يلتقى ممصمين الجرافيك و مطورين الويب فى الفترة من 9 الى 11 اكتوبر و العمل معا على برمجة Software , التى بها يجب ان يحصل اللاجئيين على مساعدة للدخول الى النمسا بطريقة اسهل . و التسجيل متاح الكترونيا .

المصدر

عن الكاتب

شارك

جوجل تطلب المساعدة فى الترجمة من اجل اللاجئيين

التعليق

  • تعرف على

    أفضل موسوعة عربية فى مجال التقنيات المعلوماتية في مصر والعالم العربي، وتقوم بنشر المعرفة المتكاملة والمستحدثة بكافة صورها حاليآ ومستقبلآ.

  • تابعنا على الفيس بوك

© 2014 جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الاهرام