عودة“القضية العادلة” فى إصدار رابع خلال أيام - لغة العصر
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة               رئيس التحرير: نبيل الطاروطي

عودة“القضية العادلة” فى إصدار رابع خلال أيام


  

عودة“القضية العادلة” فى إصدار رابع خلال أيام

كانت البداية فى 22 سبتمبر 2006، عندما انطلقت لعبة Just Cause أو “قضية عادلة” عبر منصات مايكروسوفت ويندوز، وبلاى ستيشن، وإكس بوكس، كلعبة مغامرة وحركة تدور فى إطار عالم مفتوح شاسع المساحة، حيث تم تطويرها على يد ستوديو ألعابAvalanche Studios  وتولت نشرها شركة Eidos Interactive مستعينة بمحرك ألعاب Havoc  الشهير فى ذلك الوقت.


القضية العادلة

استوحت اللعبة اسمها من العملية التى قامت بها الولايات المتحدة لغزو بنما، والتى عرفت باسم Operation Just Cause وقد تم وصف اللعبة بكونها واحدة من أكثر ألعاب الفيديو اتساعًا عبر مساحة استكشاف تزيد على 250 هكتار (أى أكثر من ألف كيلومتر مربع). وتضمنت 21 مهمة قصصية وأكثر من 300 مهمة فرعية يمكن للاعبين إنهاءها.
ومع حلول أبريل 2009 كانت اللعبة قد نجحت فى بيع أكثر من مليون نسخة. وفى ظل هذا النجاح، قررت Avalanche Studios تطوير الجزء الثانى من اللعبة بعنوان  Just Cause 2  وتم تقديمه فى 23 مارس 2010، وتولت النشر أيضًا شركة ،Eidos Interactive بينما تولت التوزيع شركة Square Enix وحقق بدوره نجاحًا هائلًا ببيع أكثر من 6 ملايين نسخة عالميًا متفوقًا على كل التوقعات، ليتم الكشف عن الجزء الثالثJust Cause 3  فى 11 نوفمبر 2014 مع إطلاقه رسميًا فى 1 ديسمبر 2015.
وفى عام 2010، تم الإعلان عن بدء إنتاج فيلم سينمائى جديد مشتق من أحداث لعبةJust Cause  بعنوان Just Cause: Scorpion Rising وقام بكتابة القصة والسيناريو براين إدوارد هيل، كاتب قصص الكوميكس المصورة. وفى عام 2015 أعلن المنتج أدريان أسكاريه، أن الفيلم سوف يستوحى أحداثه من الجزء الثالث من اللعبة. ثم فى مارس 2017 تم التأكيد أن النجم جيسون موموا، سوف يلعب دور بطل اللعبة “ريكو رودريجيز” بينما سيقوم براد بيتون، بإخراج الفيلم.


القضية العادلة

واليوم، يأتى الجزء الرابع Just Cause 4 ليواصل نجاح السلسلة بتطوير من Avalanche Studios ونشر ،Square Enix حيث سيتم طرح الجزء الجديد المنتظر بشدة فى الرابع من ديسمبر الحالى عبر منصات مايكروسوفت ويندوز، وبلاى ستيشن 4 وإكس بوكس وان. ويتولى الإخراج فرانشيسكو أنتولينى، بينما يكتب القصة عمر شقير.
يندرج الجزء الجديد تمامًا مثل الأجزاء السابقة ضمن فئة ألعاب المغامرة والحركة التى تدعم نمط اللعب الفردى من منظور الطرف الثالث. وتدور أحداثها أيضًا فى بيئة عالم مفتوح، حيث يقوم اللاعب بدور شخصية البطل ريكو رودريجيز، وذلك فى إطار عالم خيالى بمقاطعة بأمريكا الجنوبية تعرف باسم Solis ويسعى رودريجيز للقضاء على جيش اليد السوداء Black Hand Army الذى يعد وفقا للعبة أقوى جيش خاص فى العالم، وتديره جابرييلا موراليس، وهى شخصية جديدة كليًا تظهر لأول مرة ضمن أحداث السلسلة. وعندما يكتشف رودريجيز أدلة تشير إلى أن والده المتوفى كان يعمل مع منظمة اليد السوداء، يسافر إلى مقاطعة سوليس بأمريكا الجنوبية التى يتخذها هذا الجيش مقرًا له فى محاولة للبحث عن أجوبة بشأن والده.
تستعين اللعبة بنسخة جديدة من محرك ألعاب ،Apex حيث تتيح التقنية الجديدة تكوين مؤثرات جوية حادة ومتنوعة مثل العواصف والأعاصير والأمطار وغيرها. وقد أكد فريق تطوير اللعبة، أن نظام الذكاء الاصطناعى المستخدم فى الجزء الثالث خضع للتحسين والتطوير بهدف جعل الشخصيات الموجودة باللعبة أكثر ذكاء، وأن تتصرف بشكل خططى من أجل تكوين تهديد أكبر للاعب.
وقد تم الإعلان عن الجزء الرابع من اللعبة لأول مرة خلال المؤتمر الصحفى لشركة مايكروسوفت بمعرض ،E3 2018 ثم ظهرت تفاصيل أخرى بشأنها لاحقًا بمعرض  PC Gaming Show  وأيضًا فى المؤتمر السنوى الخاص بشركة ،Square Enix وفى 30 أكتوبر تم الإعلان عن الانتهاء من تطوير اللعبة الأساسية استعدادًا لطرحها فى مطلع الشهر الجارى.
تمتاز اللعبة كسابقاتها بجودة الرسوميات ومساحة العالم المفتوح الشاسعة مع تجربة لعب غير مسبوقة فى أى لعبة أخرى من نفس الفئة، وهو ما جعلها تحتل مكانة خاصة لدى عشاق ممارسة الألعاب الإلكترونية حول العالم.

عن الكاتب

كلمات البحث:
تامر الشاذلي

رابط دائم:
شارك

عودة“القضية العادلة” فى إصدار رابع خلال أيام

التعليق

  • تعرف على

    أفضل موسوعة عربية فى مجال التقنيات المعلوماتية في مصر والعالم العربي، وتقوم بنشر المعرفة المتكاملة والمستحدثة بكافة صورها حاليآ ومستقبلآ.

  • تابعنا على الفيس بوك

© 2014 جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الاهرام