27 % من الحكومات ستركز على الذكاء الاصطناعي وتعلّم الآلاتي في‏‏ 2019‏ - لغة العصر
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة               رئيس التحرير: نبيل الطاروطي

27 % من الحكومات ستركز على الذكاء الاصطناعي وتعلّم الآلاتي في‏‏ 2019‏


  

27 % من الحكومات ستركز على الذكاء الاصطناعي وتعلّم الآلاتي في‏‏ 2019‏

خاص لغة العصر
‏‎‏أشار استطلاع للرأي أجرته مؤسسة جارتنر للأبحاث مؤخرا إلى ‏‏تراجع تقنيات الحوسبة السحابية على سلم أولويات مدراء تقنية المعلومات في العام 2019 لصالح كل من تقنيات تحليل البيانات وأمن المعلومات. ويعكس التركيز المتزايد على البيانات قناعة مدراء تقنية المعلومات بأن الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات هي التقنيات التي من شأنها تغيير قواعد اللعبة للحكومات في العام 2019.‏

‏‎وجمع استطلاع جارتنر لأجندة مدراء تقنية المعلومات 2019 بيانات من 3102 من مدراء تقنية المعلومات في 89 بلداً شملت قطاعات رئيسية بما في ذلك 528 منهم يعملون في مؤسسات حكومية. وقد صنّف الاستطلاع مدراء تقنية المعلومات الحكوميين ضمن فئات على مستوى الدولة أو المستوى الفيديرالي، ومستوى الإمارة أو الولاية (المستوى الإقليمي)، والمستوى المحلي، وأخيراً مستوى قطاع الدفاع والأمن حيث جاءت هذه التصنيفات بهدف الكشف عن التوجهات الخاصة بكل من هذه المستويات. ‏

‏‎ ‏‏ووفقاً لريك هيوارد، المحلل ونائب الرئيس في جارتنر: "يعد توظيف البيانات والاستفادة منها حجر الأساس للحكومات الرقمية – فالبيانات تمثل جوهر الأصول التي تسعى الحكومات لتوفيرها من جهة والرقابة عليها من جهة أخرى." وأردف قائلاً: "ما من شك أن بناء الإمكانيات للاستفادة من هذه البيانات في الزمن الحقيقي وعلى نحو استراتيجي يعطي الحكومات القدرة على توفير الخدمات الحكومية على نحو سلس فيما يتفاقم الضغط على مواردها المحدودة".‏

‏‎ ‏‏تسارع الخطى نحو النضوج الرقمي‏

‏‎فيما يتعلق بأولويات قرارات الأعمال الاستراتيجية، أشار الاستطلاع إلى أن 18 % من مدراء تقنية المعلومات من مختلف مستويات الحكومة اعتبروا أن المبادرات الرقمية ستحظى في هذا العام أيضاً بالأولوية بغية تمكين الحكومات من إتمام مهامها، وذلك مقارنة بنسبة 23 % في القطاعات الأخرى مجتمعة. أما الأولويات الثلاث التالية للحكومات فهي تلك المرتبطة بنشاطات معيّنة (13 %)، وكفاءة العمليات (13 %)، وتقنين النفقات أو تخفيضها (8 %).‏

‏‎ ‎‏‏كما أشارت بيانات الاستطلاع إلى أن الحكومات تحقق تقدماً مدروساً تجاه تصميم ونشر الخدمات الرقمية، وهي في ذلك تكاد ترتقي إلى مستوى عموم القطاعات الآخرى في ميدان تبني المبادرات الرقمية. وقد أشار 29 % ممن شارك في الاستطلاع، عند السؤال عن المرحلة التي وصلت إليها مبادراتهم الرقمية، إلى أن مؤسساتهم في مرحلة استكمال مبادراتهم وصقلها – وهي المرحلة التي تصل عندها المبادرة الرقمية إلى مرحلة النضوج. وهذا الرقم ارتفع من 15 % في استطلاع العام 2018. ولكن الحكومات ما تزال متأخرة عن باقي القطاعات لناحية وصولها إلى المراحل النهائية من استكمال وصقل (حيث بلغت النسبة 33 % لعموم القطاعات). وتظهر الفجوة جلياً في قطاع الدفاع والأمن حيث أشار 9 % فقط من المشاركين في الاستطلاع من هذا القطاع إلى أنهم في الطور النهائي من عملية استكمال مبادراتهم الرقمية. ‏

‏‎ ‏‏على الرغم من الرغبة في التركيز على التحوّل الرقمي، إلّا أن 17 % فقط من مدراء تقنية المعلومات الحكوميين أشاروا إلى أنهم ينوون توسعة استثماراتهم في مبادرات الأعمال الرقمية، وذلك مقارنة بـ 34 % في القطاعات الأخرى. وبينما يظهر مدراء تقنية المعلومات الحكوميين أن لديهم رؤية واضحة لأهمية تبني الحكومة الرقمية وما يرتبط بها من تقنيات صاعدة، إلّا أن 45 % منهم أشاروا إلى أن مؤسساتهم تفتقر لموارد الأعمال والموارد التقنية اللازمة لتحقيق هذه الرؤية. ‏

تقنيات الذكاء الاصطناعي، وتحليل البيانات، والحوسبة السحابية ستغير قواعد اللعبة للحكومات‏

‏تربّع الذكاء الاصطناعي على رأس قائمة التقنيات التي من شأنها تغيير قواعد اللعبة لمدراء تقنية المعلومات في القطاع الحكومي في العام 2019. وجاءت تقنيات الذكاء الاصطناعي أولاً (27 %) تلتها تقنيات تحليل البيانات (22 %) وتقنيات الحوسبة السحابية (19 %). وقد تراجعت تقنيات الحوسبة السحابية بعد أن تربعت في المركز الأول في العام الماضي إلى المركز الثالث في استطلاع العام الحالي.‏

‏‎

‏‏أشار 10%، من المشاركين الحكوميين في الاستطلاع، إلى أنهم سبق ونشروا حلولاً للذكاء الاصطناعي، وكشف 39 بالمائة منهم أنهم بصدد نشر مثل تلك الحلول في العام القادم أو خلال العامين القادمين، يضاف إليهم 36 %ممن أشاروا أنهم ينوون نشر حلول للذكاء الاصطناعي خلال عامين أو ثلاثة. ‏

‏‎ ‎‏‏تزايد الاستثمار في ميدان أمن البيانات، والحوسبة السحابية والبيانات ‏

‏‎‏‏حصل عدد من القطاعات التقنية على زيادة في الاستثمارات في العام 2019 في مختلف مستويات الحكومة حيث تصدرتها تقنيات تحليل البيانات وذكاء الأعمال (43 %)، وأمن المعلومات والأمن الإلكتروني (43 %)، تليها حلول الحوسبة السحابية وخدماتها (39 %). وعليه فقد هبطت الحوسبة السحابية من المركز الأول التي كانت قد حظيت به في العام الماضي إلى المركز الثاني عموماً في العام 2019. ‏


شارك

27 % من الحكومات ستركز على الذكاء الاصطناعي وتعلّم الآلاتي في‏‏ 2019‏

التعليق

  • تعرف على

    أفضل موسوعة عربية فى مجال التقنيات المعلوماتية في مصر والعالم العربي، وتقوم بنشر المعرفة المتكاملة والمستحدثة بكافة صورها حاليآ ومستقبلآ.

  • تابعنا على الفيس بوك

© 2014 جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الاهرام