لعبة “الراليات الجديدة”.. محاكاة فريدة لعالم سباقات السرعة - لغة العصر
رئيس مجلس الإدارة : عبدالمحسن سلامة               رئيس التحرير: نبيل الطاروطي

لعبة “الراليات الجديدة”.. محاكاة فريدة لعالم سباقات السرعة


  

لعبة “الراليات الجديدة”.. محاكاة فريدة لعالم سباقات السرعة

كانت البداية في عام 1998، عندما أطلق فريق تطوير "Codemasters"، لعبة راليات السيارات المعروفة باسم "Colin McRae Rally"، لأجهزة ألعاب بلاى ستيشن، ومع النجاح الكبير الذى حققته اللعبة قامت شركة كود ماسترز، بطرح أجزاء متتالية من اللعبة أعوام 2000, 2002, 2003, 2004، ولاحقا في عام 2007، أطلقت الإصدار السادس للعبة تحت اسم جديد كليا وهو "Dirt" أو الغبار، ثم أطلقت إصداراً ثانياً للعبة في 2009، وثالث في 2011، بجانب إصدارات خاصة تحت اسم(Showdown 2012) و(Colin McRae Rally 2013) و(Dirt Rally 2015)، واليوم تعود السلسلة مرة أخرى بإصدارها الأساسى الرابع "Dirt 4"، الذى تم إطلاقه بالأسواق العالمية الشهر الماضى.

وتماما مثل كل الأجزاء السابقة، تشرف على نشر وتطوير الجزء الجديد شركة كود ماسترز، ويستعين الإصدار الرابع بمحرك ألعاب "Ego Engine 4.0" فائق التطور, وقد تم طرحها عبر منصات متنوعة من ضمنها الحاسبات الشخصية التي تدعم نظام تشغيل ويندوز، وأجهزة ألعاب بلاى ستيشن 4، وإكس بوكس وان.

ورغم أن هذا الإصدار هو الرابع ضمن السلسلة الرئيسية، إلا أنه بشكل عام هو الإصدار الثانى عشر ضمن سلسلة الراليات الأكثر شهرة في تاريخ عالم الألعاب الإلكترونية، وسادس إصدار يستعين باسم "Dirt" في عنوانه.

تندرج لعبة "Dirt 4" كسابقاتها ضمن فئة ألعاب سباقات السيارات، التي تركز على رياضة الراليات المعروفة على وجه التحديد، كأحد أبرز أنواع سباقات السرعة، وأكثرها شعبية بعد رياضة الفورميلا-1، حيث يتنافس اللاعبون عبر مراحل مختلفة للسباق لتحقيق أفضل أزمنة لإنهاء كل مرحلة عبر طرق متنوعة، سواء على الأسفلت أو الطرق الوعرة والصحراوية والريفية، وغيرها، في ظل ظروف جوية مختلفة من الأجواء الصحراوية الجافة، وحتى الأمطار الشديدة والطرق الجليدية.

وتضم مراحل الرالى في الإصدار الجديد خمسة أماكن مختلفة، هي فيتزروى في أستراليا، وتاراجونا في إسبانيا، وميتشيجن في الولايات المتحدة، وفارملاند في السويد، وبويس في ويلز ببريطانيا.

وتتضمن اللعبة مجموعة كبيرة من سيارات الرالى من مختلف الفئات والموديلات، ومن مختلف الفترات الزمنية للتنافس بها في الراليات، مثل سيارات الفئة ب من الثمانينيات، وسيارات الفئة أ، والفئة ن من التسعينيات، والألفية الثانية، والفئة ر من عام 2010، وإن كان الجزء الجديد لا يضم أية سيارات أو عناصر مستوحاة من بطولة الراليات العالمية الحالية WRC، مما يعنى عدم الحصول على ترخيص باستخدام العلامة التجارية من الهيئة المنظمة للرالى والاتحاد الدولى لرياضة السيارات.

وتقدم اللعبة لأول مرة في تاريخ السلسلة، خاصية جديدة تعرف باسم "Your Stage"، أو مرحلتك التي تبتكر مراحل رالى مبنية على الإعدادات والمواصفات التي يحددها اللاعب مسبقا كتفضيلات له، والتي يتم استخدامها لتوليد كل مراحل الرالى، التي يجتازها اللاعب في نمط المهمات Career Mode.

وتحتوى اللعبة أيضًا، على ترخيص باستخدام فكرة بطولة سباقات "FIA World Rallycross Championship" والتي تضم خمس حلبات كروس رالى مستوحاة من الحلبات الواقعية، وهى لايدن هيل ببريطانيا، هوليسبانن في السويد، لانكيبانن في النرويج، لوياك في فرنسا، مونتاليجرى في البرتغال، بجانب توفير كل السيارات التي تشارك في البطولة الرسمية.

تتيح اللعبة أيضا نمط لعب جماعى، ونمط لعب عبر المنصات المختلفة للاحتفاظ بترتيب المراكز بين اللاعبين على مستوى العالم "Leaderboards"، ويعود في اللعبة مرة أخرى نمط لعب "Landrush"، الذى يضم سباقات للشاحنات ودراجات الباجى، من خلال مراحل خاصة بكاليفورنيا ونيفادا والمكسيك، وهو النمط الذى ظهر في الأجزاء الأولى للعبة، ثم توقف في الأجزاء الأخيرة. بجانب عودة نظام "Joyride" الذى ظهر في الجزء الثالث، والذى يوفر ألعابًا فرعية لنمط اللعب الجماعى.

ويشهد الجزء الجديد أيضًا، تطورات إضافية لنظام إدارة الفريق الذى تم تقديمه في لعبتى "Dirt Rally وGrid Autosport"، ويتيح للاعب تعيين طاقم صيانة لإصلاح سيارته، ومتابعة العمليات اليومية، وتحسين صورة الفريق من أجل تأمين رعاة جدد، كما يمكن للاعبين شراء وبيع السيارات الجديدة والمستعملة، مع تأثير نتائج السيارة السابقة، وتاريخ الحوادث التي تعرضت لها على سعر إعادة البيع لكل سيارة.

يذكر أن اللعبة الجديدة، تم تطويرها بمراكز شركة كود ماسترز بالمملكة المتحدة، واستعانت الشركة بسائقى الراليات المعروفين كريس ميكى وبيتر سولبرج لتطوير مستوى التحكم ومحاكاة القيادة في اللعبة، ويضم الجزء الجديد تعليق صوتى للملاحين المخضرمين نيكى جريست وجين هورسى.

وحتى الآن حصلت اللعبة الجديدة على تقديرات جيدة للغاية من خبراء الألعاب، مثل موقع Metacritic, وGameSpot, وIGN, وGamesRadar, وGame Informer, ووصلت إلى المركز الثالث في قائمة مبيعات الألعاب بالمملكة المتحدة الشهر الماضى.

أول فيديو رسمي لـلعبة Beyond Good and Evil 2

أطلقت شركة تطوير الألعاب الشهيرة Ubisoft، أول فيديو رسمي للجزء الثانى من لعبتها الكلاسيكية الشهيرة Beyond Good and Evil، وعلى الرغم من أن الشركة لم تدل بأية تفاصيل حول موعد إصدار الجزء الثانى للعبة، إلا أن الحساب الرسمي لفرع الشركة بإسبانيا على تويتر نشر تغريدة تضمنت جميع المنصات التي سيتم إصدار اللعبة عبرها, والتي شملت وفقًا للتغريدة الحاسبات الشخصية, وإكس بوكس وان, وبلاى ستيشن 4, ونينتندو سويتش.

يذكر أن التغريدة تم إطلاقها عقب إصدار الفيديو، إلا أنها تم حذفها بعد 3 ساعات فقط من نشرها، فيما قد يبدو أنه خطأ غير مقصود، وعلى صعيد آخر، ظهرت شائعات أخرى تشير إلى أن اللعبة قد تكون حصرية لأجهزة نينتندو سويتش، وإن كانت التغريدة التي نشرها فرع الشركة دون قصد تبدو هي الأقرب إلى الصحة حتى الآن، خاصة أن الشركة لم تنفها واكتفت بالحذف فقط.


“الغبار” يعود مرة أخرى في إصداره الرابع

مايكروسوفت تكشف عن مجموعة جديدة من الـ Avatars

كشفت شركة مايكروسوفت عن مجموعة جديدة من الـ "Avatars"، التي سيتم إطلاقها لمستخدمى منصات إكس بوكس، وهى عبارة عن مجموعة من الشخصيات الافتراضية التي يختارها اللاعب لتكون بمثابة واجهة لشخصيته، ويختار من خلالها الملابس والشكل واللون وغيرها من سمات الشخصية المختلفة التي يحددها كل شخص طبقا لاختياراته.

الـ "Avatars" المجددة كليا سيتم إطلاقها عبر أنظمة إكس بوكس المختلفة، من خلال تحديث خاص لنظام التشغيل عبر الإنترنت، وسوف يأتي هذا التحديث في الخريف طبقًا لما أعلنته الشركة.

“الغبار” يعود مرة أخرى في إصداره الرابع

عن الكاتب

شارك

لعبة “الراليات الجديدة”.. محاكاة فريدة لعالم سباقات السرعة

التعليق

  • تعرف على

    أفضل موسوعة عربية فى مجال التقنيات المعلوماتية في مصر والعالم العربي، وتقوم بنشر المعرفة المتكاملة والمستحدثة بكافة صورها حاليآ ومستقبلآ.

  • تابعنا على الفيس بوك

© 2014 جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة الاهرام